fbpx

توقعات اقتصاد تركيا 2022

اقتصاد تركيا 2022

هل كان الاقتصاد التركي جيد في 2021؟ وما هي توقعات اقتصاد تركيا 2022 وهل هنالك من إشارات على حدوث تطورات ضخمة في بنية الاقتصاد التركي، في هذه المدونة سنوضح إجابات عن كل هذه الاستفسارات وسنبين ترتيب اقتصاد تركيا عالمياً وأهمية الاستثمار في تركيا.

اقرأ أيضاً: مستقبل الاقتصاد التركي

الاقتصاد التركي في وجه الوباء

واجه الاقتصاد العالمي عامة مصاعب كثيرة خلال فترة الوباء، ومع ذلك نجح الاقتصاد التركي في الحفاظ على معدل من النجاحات المتواصلة التي تدل على قوته في مكافحة الوباء، حيث قال الرئيس التركي في الاجتماع الرئاسي الذي ترأسه بتاريخ 06/09/2021: ” لقد مر العالم العام الماضي بفترة صعبة للغاية شهد تحديات في المجالي الاقتصادي والاجتماعي. واتجهت العديد من البلدان إلى سياسات توسعية غير مسبوقة من أجل الحد من آثار الأزمة في إطار إمكانياتها الحالية. لكن على الرغم من ذلك، لم تتمكن أي جهة في الحد من الانكماش في الاقتصاد العالمي”،

حيث أشار أيضاً إلى أنّ: “تركيا أصبحت أحد البلدان القليلة بين دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومجموعة العشرين التي حققت نموا بنسبة 1.8 % خلال عام 2020 الذي تزعزع فيه الاقتصاد إلى حد كبير. لقد لعبت السياسات والخطوات الحاسمة والفعالة لدعم النمو دورا مهما في التخفيف من الآثار السلبية للتدابير الوبائية على الاقتصاد في هذا السياق”.

في حين أعرب محافظ البنك المركزي عن اعتقاده بأن ثمة متسعاً للتحسن في الاقتصاد التركي من حيث التضخم والاحتياطيات وعلاوات المخاطرة، مؤكداً أن تركيا أحرزت تقدماً في السياسات المالية والنقدية الداعمة وبرامج التحصين، وحققت نجاحات باحتواء جائحة كورونا.

جاء ذلك في كلمة ألقاها محافظ البنك المركزي شهاب قاوجي أوغلو، الأربعاء الموافق لـ 08/09/2021، خلال اجتماع نظمته غرفة التجارة والصناعة الألمانية – التركية تحت عنوان “السياسة النقدية والتضخم والاستثمار” وأشار إلى أن احتياطيات تركيا من النقد الأجنبي تتراوح بين 115-120 مليار دولار، مضيفاً بالقول: “أعتقد أننا سنبلغ موقعاً أقوى عبر زيادة كمية الاحتياطي”.

كما أردف: “من حيث المديونية، تميز تركيا نفسها بوضوح عن البلدان المتقدمة في جميع الفئات، وعندما ننظر إلى وضع تركيا مقارنة بالدول النامية، يمكنني القول إننا في وضع جيد نسبياً من حيث المديونية العامة والداخلية”.محافظ البنك المركزي عن اعتقاده بأن ثمة متسعاً للتحسن في الاقتصاد التركي من حيث التضخم والاحتياطيات وعلاوات المخاطرة، مؤكداً أن أن تركيا أحرزت تقدماً في السياسات المالية والنقدية الداعمة وبرامج التحصين، وحققت نجاحات باحتواء جائحة كورونا.محافظ البنك المركزي عن اعتقاده بأن ثمة متسعاً للتحسن في الاقتصاد التركي من حيث التضخم والاحتياطيات وعلاوات المخاطرة، مؤكداً أن أن تركيا أحرزت تقدماً في السياسات المالية والنقدية الداعمة وبرامج التحصين، وحققت نجاحات باحتواء جائحة كورونا.

محافظ البنك المركزي عن اعتقاده بأن ثمة متسعاً للتحسن في الاقتصاد التركي من حيث التضخم والاحتياطيات وعلاوات المخاطرة، مؤكداً أن أن تركيا أحرزت تقدماً في السياسات المالية والنقدية الداعمة وبرامج التحصين، وحققت نجاحات باحتواء جائحة كورونا.محافظ البنك المركزي عن اعتقاده بأن ثمة متسعاً للتحسن في الاقتصاد التركي من حيث التضخم والاحتياطيات وعلاوات المخاطرة، مؤكداً أن أن تركيا أحرزت تقدماً في السياسات المالية والنقدية الداعمة وبرامج التحصين، وحققت نجاحات باحتواء جائحة كورونا.

خارطة طريق الاقتصاد التركي

في وقت تزايدت فيه التوقعات الإيجابية الصادرة عن جهات محلية ودولية مختصّة حول أداء الاقتصاد التركي الفترة الحالية، كُشِف الستار عن تفاصيل برنامج الاقتصاد التركي متوسط المدى، والذي يُنظر إليه كخارطة طريق اقتصاد تركيا للأعوام الثلاثة المقبلة.

ويهدف البرنامج، الذي يتضمن خططاً ومشاريع بين عامي 2022 و2024، إلى تدشين هيكل نموّ يخلق فرص عمل مؤهّلة ولا ينتج عنه عجز في الحساب الجاري ويراعي عدالة توزيع الدخل، كما يعمل على خفض نسب التضخّم إلى أقل مستوياتها خلال فترة نطاق البرنامج.

ويُنتظر أن يصل البرنامج بتركيا إلى تجاوز حاجز التريليون دولار إجمالي الدخل القومي، وذلك من خلال تطبيق الأهداف السابقة، إضافة إلى تشجيع “استثمارات رأس المال الثابت عالية التقنية والاستثمارات الأجنبية المباشرة في القطاع الصناعي”.

اقرأ أيضاً: مؤشرات الاقتصاد التركي

Turkey Economy 2022

التصريحات الرسمية لوزارة الخزانة بخصوص اقتصاد تركيا 2022

تشمل النقاط البارزة في البرنامج متوسط ​​المدى لوزارة الخزانة والمالية ما يلي:

  • توقع تباطؤ التضخم إلى 9.8٪ في 2022 و 8٪ في 2023.
  • نمو الناتج المحلي الإجمالي عند 9٪ هذا العام و 5٪ العام المقبل.
  • من المتوقع أن يبلغ عجز الحساب الجاري إلى نسبة الناتج المحلي الإجمالي 2.6٪ في 2021 و 2.2٪ في 2022.
  • فجوة الميزانية إلى نسبة الناتج المحلي الإجمالي عند 3.5٪ في 2021 و 2022 ، 3.2٪ في 2023.
  • من المتوقع أن يصل معدل البطالة إلى 12.6٪ هذا العام ومن المتوقع أن ينخفض ​​إلى 12٪ العام المقبل.
الاقتصاد التركي عالمياً

اقرأ أيضاً: البنك الأوروبي يدعم استثمارات الشركات الصغيرة والمتوسطة الخضراء في تركيا

رفع معدلات الاستيراد والتصدير

في أغسطس/آب الماضي بلغ حجم الصادرات التركية في آب الماضي نحو 207.5 مليارات دولار وحسب البرنامج متوسط المدى فإن السنوات الثلاث المقبلة ستشهد مزيداً من الارتفاع.

ووفقاً للدراسات والتوقعات فإن هذا البرنامج يستهدف الوصول إلى حجم صادرات بقيمة 230.9 مليار دولار بنهاية عام 2022، و242 مليار دولار عام 2023، و255 مليار دولار بنهاية البرنامج عام 2024.

استراتيجية الاستثمار الأجنبي المباشر لتركيا للفترة 2021-2023

تم نشر استراتيجية الاستثمار الأجنبي المباشر لتركيا (2021 – 2023) على موقع مكتب الاستثمار التابع لرئاسة الجمهورية التركية وبفضل موقعها الاستراتيجي والبنية التحتية اللوجستية الحديثة وإمكانات الإنتاج الواسعة وما إلى ذلك، تعد تركيا مركز جذب للمستثمرين الدوليين الذين يتطلعون إلى الاستفادة من وصول البلاد إلى سوق عملاق يضم 1.3 مليار شخص و 26 تريليون دولار أمريكي من حجم التجارة.

الهدف الرئيسي للاستراتيجية هو زيادة أداء الاستثمار الأجنبي المباشر (“FDI”) لتركيا من حيث الكمية (التي تستهدف 1.5٪ من سوق الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي اعتباراً من عام 2023 انطلاقاً من التأسيس لاقتصاد معافى في 2022) والجودة وعلى وجه الخصوص لزيادة المعرفة المكثفة والقيمة العالية حيث هناك استثمارات مضافة تخلق فرص عمل عالية الجودة.

فيما يلي الإستراتيجيات الرئيسية التي تم وضعها من حيث دورة خدمات الاستثمار الأجنبي المباشر:

  • تخطيط وتنفيذ حملة ترويجية مركزية وشاملة للاستثمار تركز على جودة الاستثمار الأجنبي المباشر.
  • إجراء دراسات لجذب الاستثمار على وجه التحديد لملفات نوعية الاستثمار الأجنبي المباشر.
  • تعزيز الدور التيسيري للمؤسسات العامة في عمليات التيسير.
  • تحسين عرض الأراضي الصناعية التي يحتاجها المستثمرون والوصول إلى المعلومات الخاصة بالأراضي المناسبة للاستثمار.
  • تحسين قاعدة الموردين في تركيا وفقاً لمتطلبات الروابط الخلفية لملفات جودة الاستثمار الأجنبي المباشر.

3.5 مليون فرصة عمل

بشكل عام وعلى مستوى العالم ازدادت معدلات البطالة بسبب وباء كوفيد-19 غير أن تركيا حافظت على معدل بطالة منخفض نوعاً ما حيث بلغ معدل 10.6% في يونيو/حزيران من العام الجاري بانخفاض 2.5 نقطة مئوية عن الشهر السابق.

ومرتكزات برنامج الحكومة التركية الاقتصادي متوسط المدى تتضمن الحفاظ على معدّلات منخفضة للبطالة عن طريق توفير إجمالي 3.5 مليون فرصة عمل خلال الأعوام الثلاثة القادمة ليزيد معدّل العمالة بمعدل وسطي مليون و170 ألف شخص بشكل سنوي.

مستشارك الـ عقاري بانتظارك، لحجز موعد استشارة مجانية تواصل معنا على الرقم التالي:

905523411111+ (متوفر وتس آب)

نحن نقدم أفضل النصائح العقارية بصفتنا مستشاريين عقاريين ولسنا سماسرة والفرق كبير

اطلع على كامل النصائح العقارية من أفضل مستشار عقاري في تركيا الأستاذ ياسر القعقع بالضغط هنا

Compare listings

مقارنة
×